1. بسم الله الرحمن الرحيم،،،

    الأخوة والأخوات أعضاء الشبكة الوطنية الكويتية الكرام،،،

    نزولاً عن رغبة العديد من الأخوة والأخوات الذين قامت الشبكة الوطنية الكويتية على عطائاتهم وعطائات السابقين لهم من الأعضاء والعضوات فقد قررت إدارة الشبكة التراجع عن إيقاف الشبكة بشكل نهائي كما كان مقرراً اليوم والإكتفاء بتشكيل فريق جديد من المشرفين والمشرفات ينضم إلى الأخوة المشرفين الحاليين من أجل ضمان بيئة حوارية ونقاشية هادفة تتناسب مع التاريخ والسمعة التي تحصلت عليها الشبكة خلال السنوات الماضية.

    ومن أجل تسهيل الأمور الإدارية في الشبكة فقد تم إلغاء ودمج ونقل بعض الأقسام فيها كالتالي:

    ١) تم دمج (الشبكة السياسية والإقتصادية المحلية) مع (الشبكة السياسية والإقتصادية العالمية) في قسم موحد بأسم (الشبكة السياسية والأقتصادية).

    ٢) تم دمج (شبكة الفضائيات ووسائل الإعلام) مع (شبكة المرئيات والصوتيات) في قسم موحد بأسم (شبكة المرئيات والصوتيات والإعلام).

    ٣) تم استحداث قسم جديد بأسم (أرشيف الشبكة الوطنية الكويتية).

    ٤) تمت أرشفة (الشبكة القانونية) و(شبكة القلم) والأقسام الفرعية في الشبكة السياسية والإقتصادية المحلية السابقة.

    نتمنى أن تكون هذه التغييرات لما هو أفضل للشبكة وأعضائها وزوارها.

    تمنياتنا للجميع بالفائدة من التواجد في الشبكة الوطنية الكويتية.

    مع تحيات إخوانكم في إدارة الشبكة.
    إستبعاد الملاحظة

الجلطة الدماغية السكتة الدماغية أسبابها وكيفية الوقاية منها

الموضوع في 'الشبكة العلمية والتكنولوجية' بواسطة aboyaseer, بتاريخ ‏15 يونيو 2015.

  1. aboyaseer

    aboyaseer عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2014
    المشاركات:
    641
    الإعجابات المتلقاة:
    100
    الإقامة:
    دولة الكويت
    السكتة الدماغية (او: الجلطة الدماغية - STROKE)، وكانت تعرف بالانجليزية سابقا باسم حادثة وعائية دماغية (Cerebrovascular accident – CVA) تحدث عندما يتوقف، او يتعرقل بشدة، تدفق الدم الى احد اجزاء الدماغ، مما يحرم انسجة المخ من الاكسجين الضروري جدا ومواد التغذية الحيوية الاخرى. ومن جراء ذلك، تتعرض خلايا المخ للموت خلال دقائق قليلة.
    السكتة الدماغية هي حالة طوارئ طبية، والعلاج الفوري لها امر بالغ الحيوية والاهمية، اذ يمكن من خلاله تقليل الاضرار للدماغ ومنع المضاعفات المحتملة ما بعد السكتة.
    من حسن الحظ انه بالامكان معالجة السكتة الدماغية. ان رفع مستوى السيطرة على معظم عوامل خطر الاصابة بالسكتة الدماغية، مثل فرط ضغط الدم (Hypertension)، التدخين وفرط الكولسترول في الدم(High blood cholesterol)، هي السبب الرئيسي، على الارجح، لانخفاض حالات السكتة الدماغية.
    أعراض السكتة الدماغية
    [​IMG]اذا اصيب شخص بالسكتة الدماغية، قد يشعر بشلل في جانب واحد من الجسم
    ينبغي الانتباه الى العلامات المبكرة التالية:
    • صعوبات في المشي: اذا اصيب شخص بالسكتة الدماغية، فقد يتعثر، يشعر بدوخة، يفقد توازنه او يفقد قدرة التنسيق (بين الحواس، الحركة والكلام)
    • صعوبات في التكلم: اذا اصيب شخص بالسكتة الدماغية، فقد يصبح كلامه متثاقلا او قد يفقد القدرة على ايجاد الكلمات المناسبة لوصف ما يحدث له ومعه (الحبسة، او فقدان اللغة – Aphasia). حاول تكرار جملة بسيطة. اذا لم تستطع فعل ذلك، فمن المحتمل انك مصاب بسكتة دماغية .
    • شلل او اخدرار (Numbness) في جانب واحد من الجسم: اذا اصيب شخص بالسكتة الدماغية، قد يفقد الاحساس، او يشعر بشلل نصفي (شلل في جانب واحد من الجسم). حاول رفع كلتي ذراعيك فوق راسك في الوقت نفسه. اذا بدات احداهما بالهبوط، فمن المحتمل انك مصاب بالسكتة الدماغية.
    • صعوبات في الرؤية: اذا اصيب شخص بالسكتة الدماغية، فقد يعاني من تشوش الرؤية بشكل فجائي، قد يفقد الرؤية للحظات قليلة، او قد يعاني من الشفع (ازدواج الرؤية، او: الرؤية المزدوجة - Diplopia)
    • الصداع: الصداع الذي يظهر فجاة ودون سابق انذار، او الصداع غير العادي، الذي قد يكون مصحوبا بتشنج في الرقبة، الام في الوجه، الام بين العينين، تقيؤ فجائي او تغيرات في الحالة الادراكية - قد تدل، في بعض الاحيان، على الاصابة بالسكتة الدماغية.
    عند معظم الناس، العلامة الاولى التي تشير الى اصابة محتملة بالسكتة الدماغية هي نوبة اقفارية عابرة (TIA - Transient ischemic attack). والنوبة الاقـفارية العابـرة هي خلل مؤقت في ايصال الدم الى جزء واحد من الدماغ.
    اعراض النوبة الاقـفارية العابـرة هي ذاتها اعراض السكتة الدماغية، لكنها تستمر لفترة زمنية اقصر- من بضع دقائق الى 24 ساعة، ثم تتلاشى وتزول دون ان تخلف اي ضرر مستديم. وقد يصاب شخص ما باكثر من نوبة اقفارية عابرة واحدة، وقد تكون العلامات والاعراض المصاحبة لكل منها متماثلة او مختلفة.
    ان حدوث النوبة الاقـفارية العابـرة لدى شخص معين قد يدل على ان هذا الشخص معرض لخطر الاصابة بسكتة دماغية قوية. كما ان من تعرض لنوبة اقفارية عابرة هو اكثر عرضة للاصابة بسكتة دماغية، ممن لم يتعرض لها من قبل.








    منقول للفائدة
    نسال الله الصحة والسلامة للجميع
     
    أعجب بهذه المشاركة الوهم
  2. aboyaseer

    aboyaseer عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2014
    المشاركات:
    641
    الإعجابات المتلقاة:
    100
    الإقامة:
    دولة الكويت
    سؤال وجواب :


    السلام عليكم وحمة الله وبركاته الله يسددكم على الخير وجزاكم الأجر والمثوبة. عندي استفسار يا دكتور، أبي عمره 70 سنة, أصيب بالجلطة الدماغية فجأة وكان لا يستطيع الحركة والكلام, ثم نقل إلى مستوصف وأعطي مغذية وبعض الإبر وأكسجين, بعد ذلك أصبح يتكلم ويحرك يده ولكن لا يستطيع تحريك رجله اليمنى وقد يحركها قليلا, بعد ذلك تم نقله إلى مستشفى عام وبعد الأشعة المقطعية قالوا إنه مصاب بجلطة في الدماغ, مع العلم أنه في ذلك الوقت يتكلم ويحرك يداه ورجله اليمنى على الخفيف واليسرى سليمة, ولكن في اليوم الثاني اختلف الوضع وأصبح لا يتكلم ولا يستطيع تحريك يداه ولا رجله.ما السبب الذي جعله في أول يوم يكون شبه طبيعي أما في اليوم الثاني غير طبيعي؟ ما مدى خطورة الجلطة الدماغية؟ وهل تؤدي للوفاة مثلا؟ هل من الممكن أن يعود إلى وضعه الطبيعي؟ما الفرق بين الجلطة الدماغية والجلطة القلبية؟ وأيهما أخطر؟ وأيهما يسهل علاجه؟ كم مدة العلاج؟ وكم المدة اللازمة المتوقعة لبقائه في المستشفى؟أرجو يا دكتور التعليق في أقرب وقت ممكن, لأني خائف على والدي. هل ننقله إلى مستشفى آخر أكثر عناية؟هل يعود الشخص المصاب إلى حاله الطبيعية كما كان؟ نص السؤال.
    الإجابــة
    بسم الله الرحمن الرحيم الأخ الفاضل/ بدر حفظه الله. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،، فنشكرك كثيرًا على اهتمامك بأمر والدك، ونسأل الله تعالى له الشفاء والعافية.الجلطات الدماغية أمراض معروفة، والجلطة الدماغية قد تكون جلطة بمعنى الجلطة، أي تكون كمية من الدم تجمعت وتكوّرت وقفلت أحد الشرايين الصغيرة في الدماغ، وحين يتم انقطاع الدم عن منطقة معينة فهذا يؤدي إلى ضعف أو عجز في الجسم، وذلك نسبة لتعطيل المنطقة العصبية المسئولة عن تحريك ذاك الجزء من الجسم، أو قد تكون الجلطة نَزْفيّة، بمعنى أنها تؤدي إلى نزيف يتفاوت في حجمه وذلك حسب المنطقة المعنية في الدماغ, وكذلك الوعاء الدموي هل هو صغير هل هو كبير وفي أي منطقة من الدماغ.هذه هي الأنواع المعروفة والشائعة بالنسبة للجلطات الدماغية، وحقيقة يجب أن يُحدد نوع الجلطة، لأن طريقة العلاج مختلفة، مثلاً في الجلطات النزْفية إذا أُعطيت الأدوية التي تزيد من سيولة الدم كالـ (أسبرين) أو الـ (بالفاكس) أو (الهبارين) أو الـ (والفارين) فهذه ربما تؤدي إلى نزيف أكبر، وفي نفس الوقت إذا كانت الجلطة تكوّرية – أي جلطة حقيقية – هنا يجب أن تُعطى الأدوية التي تساعد في سيولة الدم، وهذه الأشياء معروفة لدى الأطباء المختصين، والصورة المقطعية تساعد في ذلك كثيرًا.بالطبع أنا لستُ على إدراك بحجم ونوع ومكان الجلطة التي أُصيب بها والدك، لكن من الذي يتضح لي أنها -إن شاء الله تعالى- من الجلطات البسيطة، وكمعلومة عامة: أخطر مرحلة في الجلطات هي في الأسبوع الأول بعد الجلطة، هنا تكون الحالة حرجة بعض الشيء، لكن بعد ذلك إذا حدث تحسن واستقرار في الحالة فهذا -إن شاء الله- من المبشرات الجيدة جدًّا.إذن خطورة الجلطة تحدد على هذا النسق الذي ذكرته لك.بالنسبة لسؤالك: هل تؤدي الجلطة إلى الوفاة؟ .. قد تؤدي إلى الوفاة لا شك في ذلك، قد تكون سببًا إذا قدّر الله، وإذا شاء أن يحدث الموت فسوف يحدث، ويعرف أن حوالي ثلاثين إلى أربعين بالمائة من الجلطات خطيرة، والبقية وهي الأكثر ليست خطيرة، ولكن قد ينتهي الإنسان بفالج أو ضعف في أحد أطرافه.سؤالك: هل من الممكن أن يعود إلى وضعه الطبيعي؟ .. من الممكن، هذا قد يحدث، خاصة أن والدك – كما لاحظتُ – حالته متقدمة بعض الشيء، ونسأل الله له الشفاء، وحقيقة أمر علاج الجلطات لا يمكن الحكم عليه إلا بمرور الوقت، والعلاج الطبيعي يعتبر علاجًا مهمًا جدًّا لمساعدة الجسم والعضلات أن تحتفظ بوضعه الطبيعي.في بعض الأحيان قد تكون لدى الإنسان معيقات في حركته أو ضعف في أحد أطرافه أو بعض الصعوبات في الكلام، لكن من الواضح أن مركز الكلام لم يتأثر عند والدك، وهذا شيء جيد.سؤالك: ما الفرق بين الجلطة الدماغية والجلطة القلبية وأيهما أخطر؟ .. كلاهما متشابه من حيث التكوين، أي أنه تحدث جلطة تضعف أو توقف ضخ الدم إلى منطقة معينة في القلب أو في الدماغ، ونستطيع أن نقول كلاهما خطير في بعض الأحيان، وذلك حسب النوع وحسب الشدة، لكن الجلطة القلبية قد تكون أخطر لأنها كثيرًا لا تُمهل الإنسان خاصة إذا كانت في الشريان الرئيسي الأيسر.الجلطة القلبية علاجها أسهل إذا تم تشخيصها في وقت مبكر وكانت هنالك إمكانيات، أما الجلطة الدماغية فعلاجها حقيقة يعتمد أيضًا على نوعها ومكانها والإمكانيات المتاحة، لكن الزمن هو العامل الرئيسي لمعرفة مآل الجلطات الدماغية، وكما ذكرت لك فالعلاج الطبيعي يعتبر هو من العلاجات الضرورية والتي تفيد في هذه الحالات.كما أنه من المهم جدًّا أن تُتخذ التحوطات اللاحقة لأن الجلطات قد تتكرر، والأطباء يهمهم جدًّا أن يعرفوا أسبابها، هل هي ناتجة من ارتفاع في الضغط أو السكر أو زيادة في الدهنيات أو لعلة في شرايين الدماغ, أو ناتجة من التدخين وشيء من هذا القبيل؟ .. فإذن معرفة السبب ومحاولة علاجه أو على الأقل إيقافه وذلك درأً لئلا تحدث جلطات مستقبلية، وهذا مهم جدًّا، وهذا معلوم لدى الأطباء، وبالطبع سوف يضع لكم الطبيب إن شاء الله تعالى الخطة العلاجية بالنسبة للوالد، ويقدم لكم النصح الكامل فيما يخص الوقاية بإذن الله تعالى.بالنسبة لمدة العلاج وكم المدة المتوقعة لبقائه في المستشفى؟ .. هذا يتفاوت من حالة إلى حالة، وبعض الناس يحتاج لأسبوعين، وبعضهم يحتاج لشهرين أو أكثر، لكن تعتبر مدة الستة أشهر هي الفترة الحرجة والمحددة إلى مدى التقدم من عدمه.فإذا حدث تقدم في الحالة - أي تحسن - فهذه تعتبر بُشرى كبيرة أن أحواله سوف تتحسن، أما إذا لم يحدث تحسن حقيقي خلال الستة أشهر الأولى من الجلطة فهنا يكون احتمال التحسن المستقبلي ضعيفا بعض الشيء.ليس هنالك حاجة بالطبع أن يبقى في المستشفى كل هذه المدة، فبعد أن تستقر حالته ويقرر الطبيب أن يخرج فيمكن أن يخرج إلى البيت، وقد يحتاج أن يواصل العلاج الطبيعي، ومن الأشياء المهمة والضرورية هي أن يتم التأكد أن الإجراءات الوقائية قد اتُخذت، إذا كان لديه ارتفاع في ضغط الدم أو ارتفاع في الكلسترول مثلاً فهذه يجب أن تعالج حتى لا تحدث جلطات أخرى.لا أن هنالك داعٍ لأن تنقله إلى مستشفى آخر ما دامت العناية الأساسية متوفرة، ويجب أن تتبع إرشادات ونصائح الأطباء لاتخاذ مثل هذا القرار من عدمه, هل يعود الشخص المصاب إلى حالته الطبيعية؟ .. هذا يتفاوت من حالة إلى حالة، البعض قد يرجع إلى حالته الطبيعية، وهذه ربما تكون أقلية، والبعض يظل لديه علة، لكن يحدث تحسن ملحوظ مما يجعله يعتمد على نفسه في إدارة شؤون حياته اليومية، وهنالك عدد من الناس يظل معاقًا وفي حاجة إلى معاونة الآخرين.بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، ونسأل الله له الشفاء والعافية
     
    أعجب بهذه المشاركة الوهم
  3. aboyaseer

    aboyaseer عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2014
    المشاركات:
    641
    الإعجابات المتلقاة:
    100
    الإقامة:
    دولة الكويت
    الجلطة الدماغية الصغرى.. ناقوس الخطر
    ضرورة علاج نوبة نقص تروية الدم العابرة بنفس سرعة علاج آلام الصدر
    [​IMG]
    حصيرة سلكية صغيرة لتوسيع الشرايين المتضيقة تساعد في منع وقوع السكتات الدماغية والنوبات القلبية (كي آر تي)
    كمبردج (ولاية ماساشوستس الاميركية): «الشرق الأوسط»*
    نوبات نقص تروية الدم العابرة transient ischemic attacks (TIAs)، التي يطلق عليها احيانا السكتات الدماغية الصغرى mini strokes، اهملت لزمن طويل اذ اعتبرت مشكلات عابرة لم تكن لتمثل سوى خطر ضئيل، خصوصا بعد حدوثها وانتهائها. الا ان احدى الدراسات تشير الى ان TIA غالبا ما تنذر بقدوم سكتة دماغية كبرى، والى ان علاجها كحالة طارئة مستعجلة، يمكن ان يساعد في درء وقوع السكتة الحقيقية.
    وتظهر نوبة نقص تروية الدم العابرة عندما يتعرض جزء من الدماغ لنقص تام في الاوكسجين. وتعتمد اعراضها على جزء الدماغ الذي تعرض لها. وهي تبدأ عندما تحتل خثرة (جلطة) دموية او جزء من لويحات مليئة بالكوليسترول، موقعها في شريان يغذي الدماغ. ويكون الانسداد هنا صغيرا بما فيه الكفاية، او ضعيفا بما فيه الكفاية، كي تتمكن نظم الاصلاح في الجسم البشري من تنظيف الشريان منه، في العادة في غضون ساعة، على الرغم من ان التنظيف قد يستغرق احيانا يوما كاملا. اما الانسدادات الاكبر التي تدوم زمنا اطول فانها تؤدي الى السكتة الدماغية، التي تتميز بمشكلات بعيدة المدى.
    * مؤقتة وضارة وتظهر تقنيات مسح الدماغ وتصويره ان بعض السكتات العابرة تتسبب في اضرار بعيدة المدى في الدماغ. كما انها تستبق حدوث أضرار كارثية اخرى.
    وقد حلل باحثون من جامعة اكسفورد نتائج 18 دراسة شملت حالات اصابة اكثر من 10 آلاف شخص ب TIA. ووظهر وبشكل عام، ان واحدا من كل 20 شخصا تعرض لسكتة دماغية كبرى خلال اسبوع من حدوث السكتة الصغرى، فيما تعرض واحد من كل 10 اشخاص الى سكتة كبرى في غضون 3 أشهر التي اعقبت حدوث السكتة الصغرى.
    وعندما دقق الباحثون في الدراسات الشخصية المنفردة وجدوا نتائج مدهشة. فمن بين الاشخاص الذين تمت معالجتهم من نوبات نقص تروية الدم العابرة بسرعة في مراكز علاج السكتة الدماغية المتخصصة، لم تحدث السكتة الدماعية الكبرى سوى لدى اقل من 1 في المائة منهم. وفي نفس الوقت فان الذين لم يتوجهوا لطلب العلاج بسرعة، ثم وقعت لديهم سكتة دماغية كبرى في غضون اسبوع، وصلت نسبتهم الى 11 في المائة. وقد نشر تقرير الباحثين في ديسمبر عام 2007 في مجلة طلانسيت نيرولوجي".
    ويسلط هذا العمل الاضواء على مخاطر عدم الاهتمام بنوبات TIA واعتبارها قضية تافهة. وقد تؤدي معالجتها كحدث طارئ مثلها مثل آلام الصدر، الى تقليل مضاعفات حدوث اضرار دائمة في القلب ودرء حدوث اعاقة بعيدة المدى تنجم عن السكتة الدماغية.
    وان كانت النوبة العابرة لا تزال مستمرة عندما تصل الى ردهة الطوارئ فقد يعطى لك الاسبرين او دواء "بلافيكس"، او أي دواء آخر لتفنيت موقع الانسداد. وان كانت الأعراض قد مرّت، فان اكثر انواع العلاج تنصب على الامور التي يمكن ان تحدث لاحقا،أي لن تنصب حول ما حدث فعلا. وكلما بدأت مبكرا بهذا العلاج كلما كان ذلك افضل.
    وتوصي رابطة السكتة الدماغية الوطنية باجراء تقييم للسكتة الدماغية من قبل اختصاصي بها. وقد يأمر هذا الطبيب الاختصاصي باجراء مسح للدماغ او الشرايين السباتية، وهي الشرايين الرئيسية التي تنقل الدم الى الدماغ. والتعرف على مسببات النوبات العابرة TIA مهم، وذلك بهدف التخطيط لإقامة دفاعات قوية ضد نوبة اخرى، او ضد السكتة الدماغية.
    ويصاب اكثر من ربع مليون اميركي سنويا بنوبات نقص تروية الدم العابرة. وان كنت واحدا منهم، فلا تتتردد لدقيقة واحدة في طلب المساعدة.
    ·
    * خدمة هارفارد الطبية – الحقوق: 2005 بريزيدانت آند فيلوز – كلية هارفارد
     
  4. aboyaseer

    aboyaseer عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2014
    المشاركات:
    641
    الإعجابات المتلقاة:
    100
    الإقامة:
    دولة الكويت
    IMG-20160801-WA0000.jpg
     
    أعجب بهذه المشاركة الوهم
  5. aboyaseer

    aboyaseer عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2014
    المشاركات:
    641
    الإعجابات المتلقاة:
    100
    الإقامة:
    دولة الكويت
    هذه الصورة التي أمامكم صورة شاب مدخن في بدايه الثلاثينات


    نام واستيقظ علي الم في صدره واكتشف يده علي هذه الحاله فأسرع الي مستشفي حكومي بالكويت وادخل الحوادث وتعاملوا معه بسرعه وإعطائه أدوية مذيبه الجلطات ونجي من الموت بمعجزة ربانيه والحمد لله تعافي تماما


    ولكن للأسف لا يزال مصرا علي التدخين هداه الله


    وقد حجمته عدة مرات ونصحته كثيرا من أجل الاقلاع عن التدخين ولكن لا يزال مدخنا.

    اللهم اهدي كل مدخن للإقلاع عن هذا السم القاتل.
     
  6. aboyaseer

    aboyaseer عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2014
    المشاركات:
    641
    الإعجابات المتلقاة:
    100
    الإقامة:
    دولة الكويت
    البعض مجرد أن يري الصوره يعتقد أنه حرق


    فلا تتردد أخي المدخن عن الاقلاع فكل تأخير يعقد ويدمر جسدك وصحتك وهي أمانه استودعها ربي لتعبده وتسعد نفسك وأهلك ومجتمعك لا أن تهلك نفسك
     
  7. Diamond 5

    Diamond 5 عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏9 أغسطس 2016
    المشاركات:
    12
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    موضوع يفيد الكثير لا يخفى عليك ان هناك عوامل كثيره تسبب هلمرض منها زيادة نسبة الكوليسترول الضار الفحص الدوري يجنب الكثير من المدخنين او كبار السن مشاكل كثيره
     
    أعجب بهذه المشاركة aboyaseer

مشاركة هذه الصفحة