120 من «المفاتيح» هددوا بحرق مقر مرشح لم يعطهم أجورهم

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
#1
فض رجال الامن اكثر من 120 من المفاتيح الانتخابية كانوا تجمعوا حول المقر الانتخابي لاحد مرشحي الدائرة الثانية مطالبين بمستحقاتهم على دعم حملته الانتخابية.
المرشح الذي لم يكتب له الفوز في انتخابات مجلس الامة، توارى عن الانظار، ولم يعد يرد على (مفاتيحه) الانتخابية، الذين لم يتقاضوا اجورهم عن مساعدته في جمع الاصوات.
المفاتيح الذين بلغ عددهم نحو 120 رجلا، تجمعوا امام مقر المرشح الانتخابي في منطقة غرناطة مهددين باضرام النيران فيه اذا لم يأت ويدفع لهم رواتبهم.
وحسب مصدر امني فإن «رجال الامن سارعوا إلى المكان، وتمكنوا من فض تجمهر (المفاتيح) بعد ان اقنعوهم بضرورة التوجه إلى المخفر وتسجيل قضية».

منو هذا النصاب اشوه ما وصل من قبل لا يدخل كشت باقرب الناس له شلون عيل باهل الكويت المساكين
 
#3
لم يحالفه الحظ يدفع على شنو بعد هههههه

فوق خسارته يدفع بعد لخساره اخرى !

صار اللي صار ومره ثانيه المناديب اقبضو كاش لا تصيرون مثل البنقاليه مظاهرات على حقوقكم اللي ما يندرى عنها هي على حق والا باطل !
 

sager

عضو ذهبي
#4
اشهل 120 مفتاح و ما يابوله شى و لهم عين بعد

شى ثانى هذا مو شراء اصوات ؟ ماكو بالانتخابات شى اسمه اعطيك فلوس تيبلى صوت هل شى شراء ذمم العن من شراء الاصوات العادى لان المفتاح يسحب معاه عشرات من الناخبين فهل لهم عين يشتكون ؟

الا اذا كاتب لهم وصل امانة شى ثانى
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى