طريقة الزراعة داخل البيوت المحميه

توفر الزراعة في البيوت المحميه أفضل النباتات وأجودها كما أن أفضل الأنواع البيوت المحميه المكيفة الزراعية ، لان الزراعة فيها تحمي من الظروف البيئية وتوفر درجات الحرارة والإضاءة المناسبة للنبات حتى ينمو بطريقة أفضل، وتتم الزراعة في البيوت المحميه بخطوات متعددة، وسوف نقوم بشرحها لكم من خلال هذا المقال.
طريقة تجهيز الأرض للزراعة في البيوت المحميه
الخطوة الأولى:
علينا القيام بحرث ارض البيوت المحميه وذلك بالطريقة المناسبة لنوع التربة فهناك أنواع من التربة التي يكون فيها القيام بالحرث مرة واحدة كافية وهي التربة الغير متماسكة، وهناك تربة علينا القيام بحرثها مرتين، مرة بطريقة طولية، ومرة عرضية وهي التربة المتماسكة.
الخطوة الثانية: وهي القيام بتسوية الأرض وذلك حتى تكون جميع ارض البيت في مستوى واحد يكون مناسب للزراعة.
الخطوة الثالثة: القيام بتحديد أركان البيوت المحميه وتربيع الأرض والقيام بتحديد اتجاهات ونهايات وبدايات البيت المحمي.
الخطوة الرابعة: القيام بوضع أوتاد لتركيب وتثبيت البيت المحمي من خلالها.
طريقه تجهيز البيت المحمي للزراعة
أولا:
القيام بتجهيز الأرض للزراعة وذلك يكون من خلال حرث الأرض بعمق حتى نبعد عنها التكتلات الموجودة في تربة البيوت المحميه، ثم القيام بتنعيم وتسوية الأرض وتقسم إلى خطوط يتم تحديد المسافات في هذه الخطوط بناءا على نوع التربة ونوع المحصول الزراعي الذي سوف نقوم بزراعته داخل في هذه التربة.
ثانيا: تسميد التربة له أهمية خاصة في الزراعة الكثيفة في البيوت المحميه، وعلينا استخدام الأسمدة العضوية بكمية قليلة لأنها لا تعوض التربة بالأغذية المناسبة، فإذا أردنا مزروعات مليئة بالمواد الغذائية علينا إتباع الخطوات الآتية في التسميد:
خلط السماد مع التربة
هناك العديد من الأسمدة الذي يجب خلطة مع التربة للاستفادة منها وهي:
سماد السوبر فوسفات الثلاثي وكذلك كربونات المغنيسيوم و كربونات الكالسيوم و كربونات و هيدروكسيد الكالسيوم وسمات كبريتات الكالسيوم، ويمكن إضافة وخلط هذه الأسمدة مع التربة وذلك قبل القيام بزراعة المحاصيل.
هناك أنواع أخرى من الأسمدة يجب وضعها على دفعات إذا احتاج إليها النبات أو التربة وهذه الأسمدة أسمدة البوتاسيوم و النيتروجين.
يمكن استخدام بعض الأسمدة مثل الأسمدة بطيئة الانحلال والأسمدة السائلة وغيرها مثل أسمدة ثاني أكسيد الكربون التي تستخدم في تسميد أراضي البيوت المحميه.
خطوات الري في البيوت المحميه
هناك العديد من أنظمة الري التي يمكن استخدامها في الزراعة داخل البيوت المحميه وهي تتمثل في الخطوات الآتية:
الري التحتي و الري السطحي الري بالرش والري بواسطة المحاليل الغذائية:
أولا: الري السطحي
وفيه يتم الري بواسطة الخراطيم التي تشبه رشاشات الزراعة اليدوية، وتكون عبارة عن أنابيب بها ثقوب على مسافات متساوية وهو عبارة عن أنبوب رئيسي يأخذ طول البيت المحمي ويتفرع منه أنابيب صغيرة في الحجم ومرنة.
ثانيا: الري التحتي
وهو ينقسم إلى العديد من الطرق ومنهم الري بطريقة المد والجزر والري بطريقة النشع.
ثالثا:الري بالرش
وهو عبارة عن استخدام طريقة الرزاز أو الضباب ويستخدم للنباتات التي تكون فيها رطوبة عالية.
رابعا: الري بواسطة المحاليل المغذية
وهي طريقة من أفضل الطرق فهي توضع فيها المواد الغذائية التي يحتاج إليها النبات، والتي تضاف إلى مياه الري ويستخدم فيها إدخال الهواء للمحلول وضبط درجة الحموضة ثم إمداد النباتات به عن طريق الحصى أو الرمل أو الأنابيب.
مقاومة الأمراض والآفات داخل نباتات البيوت المحميه
تتعرض البيوت المحميه في بعض الأحيان إلى انتشار الحشرات وذلك نظرا للمكان أو البيئة الموجود داخلها، ولمكافحة هذه الحشرات أو الأمراض يجب إتباع الخطوات الآتية:
الزراعة في التربة التي تكون مقاومه للأمراض.
القيام بشراء الجذور من مصادر موثوق فيها وذلك حتى نضمن خلوها من الفيروسات والأمراض.
التعامل مع المزروعات بالمبيدات المناسبة للتربة.
 
كلمة إدارة الموقع
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها، ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة الشبكة.
أعلى