لاأحبك ولاأقدر على بعدك...خواطر بقلم ناجى عبدالسلام السنباطى

ناجى السنباطى

عضو فعال
**خواطر أدبية بقلم ناجى عبدالسلام السنباطى

*************************************

سألتها هل تحبينى؟!

***************

قالت لاأحبك ولكنى لاأقدر على بعدك!!

*********************************

!!`*هذا قدرى وهذا قدرك

*********************************

*قلت أهنتتينى ثم مدحتينى

فهل أنساكى وتنسينى؟!

قالت أأقصيك وتقصينى؟!

*************

قلت هواكى لايستبين

فكيف أمضى وتمضين؟!

فسرك فى قلبك دفين

فبوحى فالبوح فعل أمين

فإما حب السنين

وإما هجر السنين

*******************

وتستقر قلوب المحبين

فحسم القرار قمين

دوما يأتى بحل ثمين

فإما قيد بحبل متين

وإما فك طول السنين

وأى إختيار نجاح مبين

***

فإما فراق القلوب

وإما عناق رحوب

***

وبعدها كل شىء يهون

فكونى أو لاتكونى

ذاك شأنك لكن لن تهونى

وهذا شأنى ولو لامونى

********************

آه من الذكرى آه

تتداعى دافقة عندما تأتينى

فيها ومافيها صلاة

**********************

قد بكينا وماأكثر مابكينا

ثم إلتقينا فنسينا

وفرحنا وجرينا

نلعب فى الهواء سويا

********************

وعلى شاطىء الرمال نخط بقلمينا رسم قلبين

..فتخيلنا عصفورين يطعم فم الآخر فإبتسمنا

********************

ونبت لنا جناحان فطرنا

نقطع المسافات فى ثوانى

لنصل إلى عشنا الحانى

وظللنا نمرح ماإنتهينا

وملكنا الحياة بين يدينا

فهل كان حلما ونسينا

أم كان فعلا عشناه ماحلمنا

ثم جاء طائر البين ففرقنا

فرجعنا للخصام وأبينا

أن نعود كما كنا

آه من طائر الشك فينا

كيف هانت قلوبنا علينا

فهنا على الناس ونسينا

كل ماكان وكنا

********************

ونسينا

كيف دمر العند كلانا

فصرنا حطاما ودمانا

سالت فغطت الوديان

فضاع منها الود وهوانا

وصارت جرداء عريانه

وكانت السكن والدفء والتحنان

وكانت الصديق وقت الشدة والأحزان

**********************

فمتى أسمع منكى جوابا

لسؤال حيرنى زمانا

*هل كان حبا أم كان هوانا

وهل كان شغفا أم كان جنانا

********************

إسألى نفسك الحيرانه

وإسألى العراف والسلطان

وإسألى الزمان والشهور والأيام

وإسألى المكان والتجوال والأحلام

وإسألى النفس الذكية واللوامة

فالإجابة عندك ياسيدتى


 
كلمة إدارة الموقع
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها، ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة الشبكة.
أعلى