إغتيال الضابط الذي توعده منشد القاعدة باليمن بالتصفية

الموضوع في 'الشبكة السياسية والإقتصادية العالمية' بواسطة عز ونصرة, بتاريخ ‏20 مايو 2013.

  1. عز ونصرة

    عز ونصرة عضو فعال

    اغتيل العقيد عبدالله سالمين الرباكي الضابط في الأمن السياسي على يد مسلحين مجهولين على متن دراجة نارية وقد اغتيل عند الساعة التاسعة والنصف من مساء اليوم بمنطقة الورشة خلف فندق الرشيد ومكتب نقليات النمر بالقرب من مقهى الباطنية وأطلق مجهولان سبع طلقات رصاص من مسدس كاتم للصوت وولوا هاربين باتجاه برج الكريمي .
    وقد ذكر أسمه بانشوده مكتوبة لتنظيم القاعدة تتوعده بقتله ضمن عدد من ضباط الأمن السياسي بحضرموت ، وكان قد شوهد قبل مقتله عند الساعة الثامنة بصحبة ابن اخته كانا على متن حافلة باص قادمين من الديس ونزل بجانب الباطنية في طريقه لمنزله بمنطقة الورشة في باجعمان ، وقد قتل أثناء جلوسه مع صهره كالعادة أمام كشك خضار بالمنطقة وقد أخذ منه بعض الأغراض للخضار والفواكه إلى منزله وعند إطلاق المسلح المجهول النار توارى صهره إلى داخل كشك الخضار وقد تمت العملية الاغتيال بينما كان الشارع خالي من الماره ةولم يشعر الجالسون بمقهى الباطنية بعملية الاغتيال كونه نفذ بمسدس كاتم للصوت .



    تعليقي :
    يالرباكي الدور عندك .. ولو حشدت كل جندك
    يا العميل لابد تندك .. وكل خاين بانصفيه

     
  2. الله اكبر ,,
    باقي كم كلب من كلاب الصفوي المالكي ,,,

    بأذن الله الدور جاي عليهم ,,
     

مشاركة هذه الصفحة