طائفية زووم VS حركة حدس

ضمير الشعب

عضو فعال
تقول عن نفسها الجريدة الالكترونية الاكثر انتشارا وقرائة
لكن لا اعتقد انا مثل هذه الجرائد تلفلت انتباه القراء لانها تعتمد
على ان تظهر خبر طائفي بين 10 اخبار عادية
علشان ماتفوح ريحتها ....لاكن في الايام الاخيرة كشفت
فبعد مقالها ضد جريدة الان ...تظهر بمقال جديد ملئ بالكذب
ضد حركة حدس (اللي اختلف معاها بنسبة 90%)لكن لازم ننصفهم مع اختلافنا معهم
حدس كانت متحالفة سابقا مع الشيعة في كثير من الدوائر بنظام ال 25 .. ولذا لم يصدر منها سابقا عندما أساء ياسر الحبيب للسيدة عائشة ما يصدر منها حاليا .. فمصلحتها أولا

** الحركة الدستورية تريد التأجيج لتكذب على الناس وتنسيهم أنها ضحكت على ذقونهم وتحالفت ضد مصالحهم كثيرا

** إسم حدس أصبح مثار خجل وكسوف وضعف في الشارع .. ولذا كثير من مرشحيها يخوضون الإنتخابات بأسمائهم وليس تحت الحركة

**حدس والمؤججون يشعرون أن قضية الحبيب ستحل لكنهم يريدن إطالتها لعل الحكومة تحل البرلمان فيخرجوا منتصرين

**يكفي للحدسيين أن يسمعوا مايقال عنهم في الدوائر الإنتخابية ليعرفوا أن حركتهم محروقة سياسيا


الحركة الدستورية الإسلامية , يوما بعد يوم تثبت أنها أستاذة الإنتهازية والرقص على الجراح والضحك على الذقون أيضا ... ولذا ساءت سمعتها في الدوائر الإنتخابية ,وتضاءلت مكانتها كثيرا بعدما اكتشف الناس أنها باحثة عن مصالحها الشخصية قبل قبل البلد وكل شئ , فعوقبت انتخابيا بقلة مقاعدها في البرلمان , وأصبحت تابعة للغير .. بل إن من معرفتها أن اسمها أصبح مثار خجل وكسوف , اضطر كثير من مرشحيها وأتباعها إلى خوض الإنتخابات بأسمائهم وليس تحت إسم الحركة , خشية الخسارة والإذلال .

هذه الحركة " التي مازالت تدافع وتناصر بقوة من كانوا وقودا لغزو الكويت " .. تريد استغلال الأجواء الحالية المثارة حول قضية إساءة ياسر الحبيب لأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها رغبة منها في تقديم نفسها من جديد أنها حركة تتحدث بضمير الشعب وثوابته , وتعيد بريقا كاذبا بأنها تتزعم المعارضة الشعبية ... وهي عن كل هذا بعيدة كل البعد .. فالتحالفات التي أبرمتها مع الحكومة وتيارات عديدة تثبت أنها لاتهتم بشعب أو مصلحة وطن ومواطنين .. والذاكرة يا أعضاء حدس مازالت تحتفظ بأمثلة عديدة ماثلة لاتغيب إطلاقا .. ولأنها كبيرة , لن تنسى إطلاقا , و لن تنطلي حركاتكم اليوم بتأجيج الأوضاع بحرصكم على إقامة ندوة مناصرة للسيدة عائشة ... فالسيدة عائشة عليها السلام لاتحتاج هذا الضجيج لتثبت طهارتها وكرامتها .. فهي كريمة طاهرة في القرآن الكريم .. وهذا من ثوابتنا الإسلامية.. ولاتجعلوها مطية لمصالحكم .

ثم إذا كنتم حريصين على السيدة عائشة , فأين كنتم عنها سابقا , وقتما أساء إليها ياسر الحبيب أول مرة ؟ .. وقتذاك , كان بيانكم خجولا عاديا , لا يتناسب إطلاقا مع الضجيج الذي تحدثونه اليوم ؟ ... هل تعرفون لماذا ؟ .. لأن في ذلك الوقت كان نظام الدوائر المطبق في الكويت 25 دائرة , وكنتم في تحالف مع الشيعة في أكثر من دائرة, ولذا كان موقفكم منطلقا من مصلحتكم الشخصية , وليس من مبدأ .. ولا تلونوا الحقائق .. فهذا دأبكم دائما .

إن أعضاء الحركة الدستورية بظهورهم فجأة ومن دون مقدمات في قضية السيدة عائشة , هو لشعورهم أن قضية ياسر الحبيب في طريقها إلى الحل من خلال إجراءات سيتخذها مجلس الوزراء في جلسته المقبلة , وهي إجراءات متوقعة وحازمة .. ولأن احركة ومعها المؤزمون لاتريد هذا .. لأنها تبتغي استمرار هذه الضجة , لتبقى في دائرة الأضواء .. وكذلك لربما أدى ذلك إلى حل البرلمان , فتكون بذلك حققت ما تسعى إليه لأنها كالمؤججين من الخاسرين في مجلس الأمة الحالي , وفيه يعيشون على الهامش .

فهل لمثل هذه الحركة المسماة حدس أحقية بنيل احترام الشارع الكويتي ؟ ... لا والله .. ومن يجلس في ديوانية في دوائر الفروانية والأحمدي والجهراء والدائرة الأولى يسمع كم من العبارات السيئة تقال عنها .. أما في الدائرتين الثانية والثالثة , فهي تعيش في أرثى حالاتها , وأعضاؤها إن تمكنوا من الظهور فهم يظهرون بأسمائهم ودعم عائلاتهم .. وليس حبا في الحركة .... " المحروقة ... ممارسة العهر السياسي" .
 
كلمة إدارة الموقع
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها، ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة الشبكة.
أعلى